اهلا وسهلا بك يا زائر في اهل العلم نتمنى لكم قضاء اوقات ممتعه
 
الرئيسيةاليوميةبحـثمكتبة الصورالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
قرانيات اهل العلم , (وَقِفُوهُمْ إِنَّهُم مَّسْئُولُونَ) إن هذه الآية على اختصارها من أهم الآيات الباعثة على المراقبة والمحاسبة ، فما من حركة يؤديها العبد في الدنيا - خيرا كان أو شرا - إلا ولها انعكاسها في النشأة الأخرى وإلا لزم اللغوية والعبثية ، فلا تعقل أن تكون حركة المطيع ولو في المستحبات كحركة العاصي ولو في المكروهات ، ومن هنا فلا بد للمؤمن أن يوفر على نفسه المساءلة يوم القيامة بمراقبته في الدنيا ، وما أسهل ذلك لمن أراد !
بسم الله الرحمن الرحيم , مرحبا بكم في ملتقى اهل العلم لمقترحاتكم واستفساراتكم لاتترددو بمراسلتنا فنحن بحاجة الى ملاحظاتكم القيمة
قدسيات اهل العلم , ورد في الحديث القدسي : يا داود ان العبد من عبادي ليأتيني بالحسنة فأحكمه. قال: داود وما تلك الحسنة ؟ قال: كربة ينفسها عن مؤمن بقدر تمرة أو بشق تمرة. فقال داود: يا رب حق لمن عرفك ان لا يقطع رجاءه منك
فقهيات اهل العلم , :: يجب على تأمل :: أي يجب على المكلف فعله، فهو فتوى بالوجوب كذلك
حديث العلم , قال الإمام علي (عليه السلام): من باع نفسه بغير نعيم الجنة فقد ظلمها

شاطر | 
 

 ال البيت في القرأن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسامه الطائي
مشرف قسم الشخصيه وتطوير الذات
مشرف قسم الشخصيه وتطوير الذات
avatar

ذكر

نقاط : 477
عدد المساهمات : 283
السٌّمعَة : 7
تاريخ الميلاد : 04/04/1994
تاريخ التسجيل : 05/04/2011
الموقع : العراق
حكمتي المفضلة : ارحم ترحم

مُساهمةموضوع: ال البيت في القرأن   الأربعاء يوليو 13 2011, 11:37

ورد عن المجلسي عن تفسير عليّ بن
إبراهيم: (إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ
اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ
اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ
وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَاباً
مُّهِيناً)([1]).

قال: نزلت فيمن غصب أمير المؤمنين(عليه
السلام) حقّه وأخذ حقّ فاطمة وآذاها،
وقد قال النبيّ(صلى الله عليه وآله): «من
آذاها في حياتي كمن آذاها بعد موتي، ومن
آذاها بعد موتي كمن آذاها في حياتي، ومن
آذاها فقد آذاني، ومن آذاني فقد آذى
الله، وهو قول الله تعالى: (إِنَّ
الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ
وَرَسُولَهُ...)» الآية([2]).

وعن عمّار بن ياسر في قوله تعالى:

(فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ
أَنِّي لاَ أُضِيعُ عَمَلَ عَامِل
مِنْكُمْ مِنْ ذَكَر أَوْ أُنْثَى). قال:
الذكر عليّ والاُنثى فاطمة... الحديث([3]).

وعن مجاهد عن ابن عباس في قوله تعالى:

(مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ
يَلْتَقِيَانِ)، قال: عليّ وفاطمة.

(بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لاَ
يَبْغِيَانِ)، قال: ودّان لا يتباغضان.

(يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ
وَالْمَرْجَانُ)، قال: الحسن
والحسين([4]).

ومما جاء في آثار حبّ الزهراء(عليها
السلام) وحال ظالميها:

عن سلمان المحمدي قال: قال رسول
الله(صلى الله عليه وآله): «يا سلمان، من
أحبّ فاطمة ابنتي فهو في الجنّة معي،
ومن أبغضها فهو في النار.

يا سلمان، حبّ فاطمة ينفع في مائة من
المواطن، أيسر تلك المواطن: الموت،
والقبر، والميزان، والمحشر، والصِراط،
والمحاسبة، فمن رضيت ابنتي فاطمة عنه
رضيت عنه، ومن رضيتُ عنه رضي الله عنه،
ومن غضبَتْ عليه ابنتي فاطمة غضبتُ
عليه، ومن غضبتُ عليه غضب الله عليه([5]).

يا سلمان، ويل لمن يظلمها ويظلم بعلها
أمير المؤمنين عليّاً، وويل لمن يظلم
ذريّتها وشيعتها»([6]).







 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Sayeed Ali Al Mayali
مدير مجموعة اهل العلم
مدير مجموعة اهل العلم
avatar

ذكر

نقاط : 2118
عدد المساهمات : 1134
السٌّمعَة : 107
تاريخ الميلاد : 17/07/1994
تاريخ التسجيل : 05/11/2009
الموقع : Iraq - Najaf
حكمتي المفضلة : اسلِم تسلَم اسأل تعلم اطع تغنم

مُساهمةموضوع: رد: ال البيت في القرأن   السبت أغسطس 06 2011, 04:21

جميل جدا بارك الله فيك






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alimayali.4ulike.com
 
ال البيت في القرأن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
  :: المنتدى الاسلامي :: سيرة الائمة والصحابه الخالدة-
انتقل الى: